Print Sermon

هذه العظات المكتوبة والمصورة تصل الآن إلى حوالي مليون ونصف جهاز كمبيوتر في أكثر من ٢١٥ دولة شهريا على الموقع www.sermonsfortheworld.com. مئات آخرين يشاهدون العظات على يوتيوب لكنهم حالا يتركون يوتيوب ويأتون إلى موقعنا. يوتيوب يغذي موقعنا بالقراء والمشاهدين. العظات المكتوبة تُقدم في ٣٥ لغة إلى حوالي ١٢٠,٠٠٠ جهاز كمبيوتر كل شهر. العظات المكتوبة ليس لها حقوق نشر، فيمكن للوعاظ استخدامها دون إذن منا. جاء انقر هنا كي تعرف كيف يمكنك أن تقدم تبرعا شهريا لتعضيدنا في هذا العمل العظيم لنشر الإنجيل للعالم كله، والذي يشمل دولا إسلامية وهندية.

حينما تراسل د. هايمرز، دائما اذكر البلد الذي تعيش فيه، وإلا لن يستطيع أن يجيبك. إن البريد الإلكتروني للدكتور هايمرز هو rlhymersjr@sbcglobal.net.

اللّيلة التي أخيراً تحوّل بها التلاميذ

THE NIGHT THE DISCIPLES WERE FINALLY CONVERTED

بقلم الدكتور أر. إل. هايمرز الإبن
.by Dr. R. L. Hymers, Jr

موعظة تمّت في مظلّة عباده المعمدانيين في لوس انجلوس
في مساء يوم الرب, مارس 30, 2008
A sermon preached at the Baptist Tabernacle of Los Angeles
Lord’s Day Evening, March 30, 2008

" حينئذ فتح ذهنهم ليفهموا الكتب" ( لوقا 24 : 45).

تُجمّع التلاميذ بالبيت خلف الأبوابِ المغلقة. هم كَانوا خائفين من الفريسيين والكهنةِ الرئيسيينِ الذين كَانوا مسؤولون عن صلبِ السيد المسيح قبل ثلاثة أيام. وكَانَ ذلك في عيدَ فصح ليلة الأحدَ. عرف الكهنةَ والشيوخَ الرئيسيينَ بأنّ جسمَ السيد المسيح إختفىَ. إتّهموا التلاميذ بسَرِقَته (متى 28 : 11 -13). هم الآن يَبْحثونَ عن التلاميذ. لهذا السبب، إختبأ التلاميذ في هذه الغرفةِ، خلف الأبوابِ المغلقة (يوحنا 20 : 19). هذا كَانَ اليوم الذي بعث به السيد المسيح حيَّا - اليوم الرائع الأكثر مجداً في كُلّ تاريخِ البشرية! لكن ماذا فعل التلاميذ؟ هم كَانوا مُختبئين في َالغرفةً المغلقة! يهوذا، الذي خانَ السيد المسيح، إنتحرَ. توما لم يكَنَ هناك. التلاميذ العشَر الآخرين كَانوا يَتذلّلونَ من الخوفِ في الغرفة المغلقة في مساء الأحدَ يوم عيدِ الفصح.

فجأة " وفيما هم يتكلمون بهذا وقف يسوع نفسه في وسطهم وقال لهم سلام لكم "(لوقا 24 : 36). هم فزعوا. وإعتقدوا بأنّه كَانَ روح.

" فقال لهم ما بالكم مضطربين ولماذا تخطر افكار في قلوبكم. 39 انظروا يديّ ورجليّ اني انا هو.جسوني وانظروا فان الروح ليس له لحم وعظام كما ترون لي. 40 وحين قال هذا أراهم يديه ورجليه. 41 وبينما هم غير مصدقين من الفرح ومتعجبون قال لهم أعندكم ههنا طعام. 42 فناولوه جزءا من سمك مشوي وشيئا من شهد عسل. 43 فأخذ وأكل قدامهم 44 وقال لهم هذا هو الكلام الذي كلمتكم به وانا بعد معكم انه لا بد ان يتم جميع ما هو مكتوب عني في ناموس موسى والانبياء والمزامير. 45 حينئذ فتح ذهنهم ليفهموا الكتب" ( لوقا 24 : 38 – 45).

في تلك اللحظة السيد المسيح "فَتحَ" "عقولهم لكي يفهموا، حينئذ فتح ذهنهم ليفهموا الكتب "(لوقا 24 : 45). ترجمتْ الكلمةُ اليونانيةُ "فتح" ب"دايانويجو." وهي تَعْني "الفَتْح الكليَّ " (القوي). "دايانويجو" نفس الكلمةِ اليونانيةِ إستعملتْ في اعمال الرسل 16 : 14 لوَصْف تحويلِ ليديا،

" فكانت تسمع امرأة اسمها ليدية بياعة ارجوان من مدينة ثياتيرا متعبدة لله ففتح الرب قلبها لتصغي الى ما كان يقوله بولس"
      ( اعمال الرسل 16 : 14 ).

فَتحَ الله قلب ليديا لإستِلام الإنجيلِ، كما فَتحَ قلوبَ التلاميذ.

" حينئذ فتح ذهنهم ليفهموا الكتب" ( لوقا 24 : 45).

أَنا مقتنعُ بأنّه في هذه اللحظة تحوّل أولئك التلاميذ العشَر. أتَرى، حتى هذه الاحظة كان هناك " برقع موضوع على قلبهم" (كورنثس الثانية 3 : 15)

" بل أغلظت اذهانهم لانه حتى اليوم ذلك البرقع نفسه عند قراءة العهد العتيق باق غير منكشف الذي يبطل في المسيح" ( كورنثس الثانية 3 : 14).

حينما يَتّجهُ أي شخص إلى السيد المسيح، البرقع سيُأخذ عنهم، عقلهم المُعمى سيصبح مَفْتُوحُ، وبعدها يَجيءُ الشخصَ إلى السيد المسيح في التحويلِ الحقيقيِ. قالَ ماثيو هنري بأنّه عندما السيد المسيح "فَتحَ فَهْمهم، هو "أعطىَ" بصيرة … إلى كلمةِ الله، التي سَمعوها وقَرأوها، والتي في إحياءِ السيد المسيح قام الإيمان الحقيقي فيهم، وكُلّ الصعوبات إختفت" (تعليق ماثيو هنري على الإنجيل بأكمله، مُلاحظة على لوقا 24 : 45).

نتجه الآن إلى قراءة يوحنا 20 : 22. تتحدّث هذه الآية عن نفس حدث ظهورِ السيد المسيح المُنْبَعث إلى التلاميذ في مساء الأحدَ يوم عيدِ الفصح . وهي تشيرُ بالضبط الى نفس الحادثةِ التي نتكلّم عنها في نَصِّنا،

" حينئذ فتح ذهنهم ليفهموا الكتب" ( لوقا 24 : 45).

لكن هنا، في يوحنا 20 : 22، يُقالُ لنا كَمْ فَتحَ السيد المسيح فَهْمهم. رجاءً الوقوف وقراءة يوحنا 20 : 22 جهورياً.

" ولما قال هذا نفخ وقال لهم اقبلوا الروح القدس."
       ( يوحنا 20 : 22).

بإمكانكم الجلوس

الآن أُريدُك أَنْ تَستمعَ إلى تعليقين على تلك الآية. الأول مِنْ تعليقِ العهد الجديدِ التطبيقيِ (منشورات كنجزوي، 1996, صفحة. 448)،

في تلك اللحظة ولدوا ثانيةً بالروحِ القدس… هذا عندما إستلموا الإيمانَ الحقيقي والكامل. هذه اللحظة عندما إستلموا الحياة الروحية.

إنّ التعليقَ الثانيَ مِنْ الدّكتورِ فيرنون ماكجي، معلّم الإنجيل المشهور عالمياً. الدّكتور ماكجي قالَ،

أَعتقدُ شخصياً بأنّه في تلك اللحظة سيّدنا نفخ عليهم، وقالَ، " اقبلوا الروح القدس "هؤلاء الرجالِ جُدّدوا [ولدوا من جديد]. لكن قبل هذا الوقتِ هم لم يسَبَقَ أَنْ كَانوا مباركين بالروحِ القدس … السيد المسيح نفخ على هؤلاء الرجالِ الحياةِ الأبديّةِ بإعْطائهم الروحِ القدس (فيرنون ماكجي، خلال الإنجيل، ناشرو توماس نيلسن، 1983، المجلد الرّابع , صفحة. 498).

ذلك موقفي. أنا أُؤيد ما قاله الدّكتورَ ماكجي، بأنّه في تلك اللحظة بالذات هؤلاء الرجالِ ولدو من جديد، مُحَوَّلون مُجَدَّدون، وإستلمَوا بذلك الحياةَ الأبديّةَ. أنا لا أَستطيعُ قِراءة لوقا 24 : 45 و يوحنا 20 : 22 بدون الوصول إلى الخاتمةِ بأنهم كَانوا رجالَ غير محوّلينَ حتى تلك اللحظةِ في ليلة الأحدِ يوم عيدِ الفصح الأولِ، عندما السيد المسيح

" حينئذ فتح ذهنهم ليفهموا الكتب" ( لوقا 24 : 45) .

عندما السيد المسيح

" ولما قال هذا نفخ وقال لهم اقبلوا الروح القدس. "
       ( يوحنا 20 : 22).

هذا يظهر لنا العديد من الأشياء العظيمة المهمّة في يومنا هذا:

1.  أولاً، ذلك يظهر بأنّك يُمْكِنُ أَنْ تُحاولَ إتّباع السيد المسيح بدون أنْ تولد من جديد. أنت يُمْكِنُ أَنْ تَأتي الى الكنيسة. أنت يُمْكِنُ أَنْ تَقْرأَ الإنجيل. أنت يُمْكِنُ أَنْ تحفظ الكتاب المقدّسَ. أنت يُمْكِنُ أَنْ تَصلّي. أنت يُمْكِنُ أَنْ تفعل كُلّ ذلك، كما فعل التلاميذ، ولكنهم بذلك ما زالوا غير مولودين من جديد.

2.  ثانياً، ذلك يظهر بأنّ صلاواتَكَ يُمكنُ أَنْ تُجاب، كما حصل مع التلاميذ، ولكنهم بذلك ما زالوا غير مولودين من جديد.

3.  ثالثاً، ذلك يظهر بأنّك يُمْكِنُ أَنْ تَتّخذَ القرار لإتّباع السيد المسيح، كما حصل مع التلاميذ، ولكنهم بذلك ما زالوا غير مولودين من جديد.

4.  رابعاً، ذلك يظهر بأنّك يُمْكِنُ أَنْ تَسْمعَ الإنجيلَ مراراً وتكراراً، كما حصل مع التلاميذ، ولكنهم بذلك ما زالوا غير مولودين من جديد.

5.  خامساً، ذلك يظهر بأنّه يُمْكِنُكَ أن " تمْشي مَع الربّ", كما فعل التلاميذ بشكل حرفي، ولكنهم ما زالوا غير مولودين من جديد.

6.  سادساً، ذلك يظهر بأنّك يُمْكِنُ أَنْ تَعْرفَ كلماتَ الأنجيل، تكُونُ مألوفَ بالأنجيل، كما حصل مع التلاميذ، ولكنهم بذلك ما زالوا غير مولودين من جديد.

7.  سابعاً، ذلك يظهر بأنّك يُمْكِنُ أَنْ تَعمَلُ أعمالُ قويَّةُ ظاهرياً من أجل الله، كما حصل مع التلاميذ، ولكنهم بذلك ما زالوا غير مولودين من جديد.


يا صديقي، إن ما تَحتاجُ اليه اليوم هو ولادة جديدة حقيقية وتحويل حقيقي. والذي يتبع عموماً نمطَ ما حَدثَ مع التلاميذ:

1.  أولاً، تَجيءُ للكنيسة وتسَمْع كلمةِ الله الموعظة، كما فعل التلاميذ حيث جاؤوا وسَمعوا وعظات السيد المسيح .

2.  ثانياً، تَتعلّمُ الحقائقَ الأساسيةَ للإنجيلِ، كما فعل التلاميذ.

3.  ثالثاً، أن تكون واثق جداً بأنّك يُمْكِنُ أَنْ تتبع السيد المسيح، كما فعل التلاميذ.

4.  رابعاً، ثقتكَ بنفسك تُهْتزّ، وتَبْدأُ برُؤية خطاياك بوضوح، كما فعل التلاميذ.

5.  خامساً، تُحاولُ بطريقَة أو بأخرى للتَغَلُّب على خطاياك، كما فعل التلاميذ.

6.  سادساً، تُصبحُ مقتنعَ أخيراً بأنّك مذنب كلياً , مفَقودَ آثم بدون أملِ أَو قدرةِ طبيعيةِ، كما فعل التلاميذ. محبوس في تلك الغرفةِ خوفاً من السلطاتِ، شعروا باليأس والعجز الشديد.

7.  سابعاً، أخيراً فَهْمكَ مَفْتُوحُ، والروح القدس توحّدُك مَع السيد المسيح، تَرتاحُ في السيد المسيح، وتطهّر ذنوبك بدمِّه، وتولد من جديد، كما فعل التلاميذ عندما أخيراً ولدوا من جديد.


عُموماً، ذلك ما حَدث مع التلاميذ. وذلك الذي يَجِبُ أَنْ يَحْدثَ معك أنت. وأرجوا أن يَحْدثُ ذلك قريباً. في اسمِ السيد المسيح، آمين.

جاءَ مرّة حاكم إلى السيد المسيح في الليل
ليسأله عن طريقِ الخلاص والنور؛
أجاب السيدُ جواباً صادقاً وسهلِ الكلماتِ،
"أنت يَجِبُ أَنْ تولد من جديد."
"أنت يَجِبُ أَنْ تولد من جديد، أنت يَجِبُ أَنْ تولد من جديد،
أنا حقاً، حقاً، يَقُولُ إلى أنت،
أنت يَجِبُ أَنْ تولد من جديد."

أنتم أطفال الرجالِ، تعتنون بالكلمةَ،
نَطقَ بجدية مِن قِبل السيد المسيح، الربّ؛
ولا تجعل هذه الرسالةِ تكون بالنسبة إليك دون جدوى،
"أنت يَجِبُ أَنْ تولد من جديد."
"أنت يَجِبُ أَنْ تولد من جديد.، أنت يَجِبُ أَنْ تولد من جديد,
أنا حقاً، حقاً، يَقُولُ إلى أنت،
أنت يَجِبُ أَنْ تولد من جديد."
("أنت يَجِبُ أَنْ تولد من جديد." مِن قِبل وليام سليبير، 1819-1904).

( نهايه الموعظه )

يمكنكم مطالعه مواعظ دكتور هايمرز اسبوعياً على شبكه الانترنت على
www.realconversion.com وأنقر على ( Sermon Manuscripts )

تم قراءه النص من قبل الدكتور كريجتون شان : لوقا 24: 36: 45.
غناء منفرد أثناء الوعظه, السيد بنيامين كنكيد جريفث:

("أنت يَجِبُ أَنْ تولد من جديد." مِن قِبل وليام سليبير، 1819-1904).