Print Sermon

إن هدف هذه الصفحة الإلكترونية هو تزويد الرعاة والمرسلين حول العالم بعظات مكتوبة ومصورة مجانية وبالأخص في العالم الثالث، حيث يندر وجود كليات لاهوت ومدارس تعليم الكتاب المقدس، إن وُجدت.

هذه العظات المكتوبة والمصورة تصل الآن إلى حوالي مليون ونصف جهاز كمبيوتر في أكثر من ٢١٥ دولة شهريا على الموقع www.sermonsfortheworld.com. مئات آخرين يشاهدون العظات على يوتيوب لكنهم حالا يتركون يوتيوب ويأتون إلى موقعنا. يوتيوب يغذي موقعنا بالقراء والمشاهدين. العظات المكتوبة تُقدم في ٣٥ لغة إلى حوالي ١٢٠,٠٠٠ جهاز كمبيوتر كل شهر. العظات المكتوبة ليس لها حقوق نشر، فيمكن للوعاظ استخدامها دون إذن منا. جاء انقر هنا كي تعرف كيف يمكنك أن تقدم تبرعا شهريا لتعضيدنا في هذا العمل العظيم لنشر الإنجيل للعالم كله، والذي يشمل دولا إسلامية وهندية.

حينما تراسل د. هايمرز، دائما اذكر البلد الذي تعيش فيه، وإلا لن يستطيع أن يجيبك. إن البريد الإلكتروني للدكتور هايمرز هو rlhymersjr@sbcglobal.net.

السيد المسيح يُصادِق على سفر التكوينِ
( الموعظه # 9 عن سفر التكوين )
CHRIST AUTHENTICATES THE BOOK OF GENESIS
(SERMON #9 ON THE BOOK OF GENESIS)

بقلم الدكتور أر. إل. هايمرز الإبن
.by Dr. R. L. Hymers, Jr

موعظه في مساء يوم السبت آب 4, 2007
في مظلّة عباده المعمدانيين في لوس انجلوس
A sermon preached on Saturday Evening, August 4, 2007
at the Baptist Tabernacle of Los Angeles

" ثم ابتدأ من موسى ومن جميع الانبياء يفسر لهما الأمور المختصة به في جميع الكتب" ( لوقا 24 : 27 ).

الدّكتور هنري إم . موريس قالَ، "هو من المهمُّ عندما معلّمَ التوراةِ الأعظمِ - في الحقيقة مُؤلف الكتابِ - علّمَ حقائقَ توراتيةَ، بَدأَ من نقطة البداية. سفر التكوين الكتابُ التأسيسيُ للتوراةِ، وهو ضروريُ بأنَّ نَفْهمُ ونصدّق إيحاءَ الله في سفر التكوينِ إذا نحن أردنا ان نَفْهمُ بقيّة الكتاب المقدّسِ "(هنري إم . موريس، دكتوراه، التوراة دراسةِ المدافعَ، ناشرون عالميون، 1995، مُلاحظة على لوك 24 : 27).

دعونا نُلاحظُ عِدّة أماكن حيث أعلنَ الرب السيد المسيح أصالةَ سفر التكوينِ. رجاءً أعدْ التوراةَ إلى متى 19 : 4 - 6 السيد المسيح قالَ،

" فاجاب وقال لهم أما قرأتم ان الذي خلق من البدء خلقهما ذكرا وانثى 5 وقال.من اجل هذا يترك الرجل اباه وامه ويلتصق بامرأته ويكون الاثنان جسدا واحدا. 6 اذا ليسا بعد اثنين بل جسد واحد.فالذي جمعه الله لا يفرقه انسان" ( متى 19 : 4 – 6 ).

هنا أشارَ الرب السيد المسيح إلى سفر التكوينِ 1 : 27, "ذكر وأنثى خَلقناهم، "وإقتبسَ من سفر التكوين 2 : 24,

" وقال.من اجل هذا يترك الرجل اباه وامه ويلتصق بامرأته ويكون الاثنان جسدا واحدا" ( متى 19 : 5 ).

لنتّجهُ إلى لوقا الآن 11 : 51. هنا الرب السيد المسيح قالَ، "مِنْ دمِّ هابيل." هذا يشير مباشرة إلى سفر التكوينِ 4 : 10,

" فقال ماذا فعلت.صوت دم اخيك صارخ اليّ من الارض"
       ( سفر التكوين 4 : 10 ).

الإشارة إلى دمِّ هابيل في الفصلِ الرابعِ للتكوينِ يظهر بأنّ الرب السيد المسيح قَبلَ سفر التكوينِ بالكامل كحقيقة تاريخية.

لنتّجهُ إلى لوقا الآن 17 : 26 - 32.

" وكما كان في ايام نوح كذلك يكون ايضا في ايام ابن الانسان. 27 كانوا يأكلون ويشربون ويزوجون ويتزوجون الى اليوم الذي فيه دخل نوح الفلك وجاء الطوفان واهلك الجميع. 28 كذلك ايضا كما كان في ايام لوط كانوا يأكلون ويشربون ويشترون ويبيعون ويغرسون ويبنون. 29 ولكن اليوم الذي فيه خرج لوط من سدوم امطر نارا وكبريتا من السماء فاهلك الجميع. 30 هكذا يكون في اليوم الذي فيه يظهر ابن الانسان 31 في ذلك اليوم من كان على السطح وامتعته في البيت فلا ينزل ليأخذها.والذي في الحقل كذلك لا يرجع الى الوراء. 32 اذكروا امرأة لوط" ( لوقا 17 : 26 – 32 ).

تظهر هذا الآيه بأنّ السيد المسيح إحتسب الدقةَ التاريخيةَ للفيضانِ، سجّلَ في الفصل السادسِ لسفر التكوينِ خلال الفصل السابعِ. إستعملَ السيد المسيح تاريخ الفيضانِ العظيمِ في سفر التكوينِ ليظهر ما ستكون عليه شروطِ العالمِ في نهايةِ هذا العُمرِ. في هذه الآيه نفسها في لوقا 17، يظهر السيد المسيح ايمانه في الدقةِ التاريخيةِ لحسابِ لوط وزوجتِه في مدينةِ سدوم، سجّلَ في سفر التكوينِ، الفصل التاسع عشرَ. السيد المسيح قالَ، "أذكروا إمرأه لوط" (لوقا 17 : 32) هذا هذا يشير مباشرة إلى سفر التكوينِ 19 : 26,

" ونظرت امرأته من وراءه فصارت عمود ملح"
       ( سفر التكوين 19 : 26 ).

ايضاً اتجهوا الى يوحنا 7 : 22. الرب السيد يسوع المسيح قال,

" لهذا اعطاكم موسى الختان.ليس انه من موسى بل من الآباء.ففي السبت تختنون الانسان" ( يوحنا 7 : 22 ).

عودوا الى سفر التكوين 17 : 9 – 11.

" وقال الله لابراهيم واما انت فتحفظ عهدي.انت ونسلك من بعدك في اجيالهم. 10 هذا هو عهدي الذي تحفظونه بيني وبينكم وبين نسلك من بعدك.يختن منكم كل ذكر. 11 فتختنون في لحم غرلتكم.فيكون علامة عهد بيني وبينكم" ( سفر التكوين 17 : 9 – 11 ).

لذا، عندما السيد المسيح قالَ، "لهذا اعطاكم موسى الختان " هو كَانَ يشير الى تلك الآيه في الفصلِ السابع عشْرِ لسفر التكوينِ. لاحظْ أيضاً بأنّ السيد المسيح نَسّبَ تأليفَ سفر التكوينِ إلى موسى عندما قالَ، " لهذا اعطاكم موسى الختان." هكذا، الرب السيد المسيح أخبرَنا بأنّ موسى كَانَ مُؤلفَ كتابِ التكوينِ.

تَكلّمَ السيد المسيح عن موسى أيضاً كمُؤلف الكتب الخمسة الأولى مِنْ التوراةِ، الذي دَعاها "القانون، "في ( يوحنا 7 : 19 ) قال السيد المسيح، " أليس موسى قد اعطاكم الناموس …؟ ". يُشيرُ الناموس إلى التوراةِ. تَكلّمَ السيد المسيح عن "الناموس والأنبياء" في لوقا 16:16. يشير الناموس إلى الكتب الخمسة الأولى مِنْ التوراةِ - تكوين ونزوح جماعي وسفر لاويين وأعداد وسفر تثنية. لذا، عندما السيد المسيح قالَ، "أليس موسى قد اعطاكم الناموس ؟ "هو كَانَ يُؤكّدُ بأنّ موسى كَانَ المُؤلفَ الإنسانيَ للكتب الخمسة الاولى مِنْ كُتُبِ التوراةِ، بَدْء بكتابِ سفر التكوينِ. لاحظْ هذا القسمِ من العهد القديمِ في حسابِ السيد المسيح للرجلِ الغنيِ ولازاروس. الرجل الغني في الجحيم سَألَ عن لازاروس لكي يُعادَ مِنْ المَوتى للشَهادَة إلى إخوتِه المفقودينِ. ثمّ السيد المسيح أعطىَ جوابَ إبراهيم إلى الرجلِ الغنيِ. إتّجهْ إلى لوقا 16 : 29 - 31. دعونا نَقِفُ ونقَرأ هذا المقطعِ جهورياً.

" قال له ابراهيم عندهم موسى والانبياء.ليسمعوا منهم. 30 فقال لا يا ابي ابراهيم.بل اذا مضى اليهم واحد من الاموات يتوبون. 31 فقال له ان كانوا لا يسمعون من موسى والانبياء ولا ان قام واحد من الاموات يصدقون" ( لوقا 16 : 29 – 31 ).

بإمكانكم الجلوس. السيد المسيح يُخبرُنا بأنّ إبراهيم قالَ، " قال له ابراهيم عندهم موسى والانبياء.ليسمعوا منهم. فقال لا يا ابي ابراهيم.بل اذا مضى اليهم واحد من الاموات يتوبون. فقال له ان كانوا لا يسمعون من موسى والانبياء ولا ان قام واحد من الاموات يصدقون"( لوقا 16 : 29 , 31 ). يُؤكّدُ هنا السيد المسيح التأليف الفسيفسائي مِنْ الكُتُبِ الأولى الخمسة، بضمن ذلك سفر التكوينِ، بالإضافة إلى كتاباتِ الأنبياء.

لذا، نَرى بأنّ الرب السيد المسيح حقّقَ الثقةَ التاريخيةَ لسفر التكوينَ - وبأنّ السيد المسيح أعتقد بأنّ موسى كَانَ المُؤلفَ الإنسانيَ لكتابِ التكوينِ. وعندما بَعثَ حيَّا، تَكلّمَ مع تلاميذه،

" ثم ابتدأ من موسى ومن جميع الانبياء يفسر لهما الأمور المختصة به في جميع الكتب" ( لوقا 24 : 27 ).

الآن، أنت قَدْ تَسْألُ، "كَيفَ موسى عَرفَ ما يَكْتبَ؟ "ذلك سؤال جيد. الطريقة الأسهل للإجابة على هذا السؤال هو أَنْ نعطي الرساله الثانيه للرسول بطرس 1 : 20 - 21. الرجاء الوقوفْ وقْراءه هاتين الآيتين.

" عالمين هذا اولا ان كل نبوة الكتاب ليست من تفسير خاص. 21 لانه لم تأت نبوة قط بمشيئة انسان بل تكلم اناس الله القديسون مسوقين من الروح القدس" ( رساله بطرس الرسول الثانيه 1 : 20 - 21 ).

بإمكانكم الجلوس. الرجال الذين كَتبوا العهد القديمَ المقدّسةَ، ومن ضمنهم موسى عندما كَتبَ سفر التكوينِ، "تكلّموا كما ان الروحِ القدس قد حركتهم." حُمِلتْ عقولهم على الروحِ القدس لكِتابَة الكتب المقدّسةِ. الآيه الأخرى المهمّه في رساله بولس الرسول الثانيه الى اهل تيموثاوس 3 : 16. الرجا الإتّجاهْ إلى تلك الآيه.

" كل الكتاب هو موحى به من الله ونافع للتعليم والتوبيخ للتقويم والتأديب الذي في البر" ( رساله بولس الرسول الثانيه الى تيموثاوس 3 : 16 ).

الدكتور جي. فيرنون ماكجي قال,

عندما يَقُولُ الله، "كُلّ الكتاب المقدّس، "يَعْني كلّه، مِنْ سفر التكوينِ إلى رؤية يوحنا … إلهام كلمةَ تعْني ان "الله تَنَفّس" … من خلال هؤلاء الرجالِ [مُؤلفو الكتب المقدّسةِ] الله أعطانا كلمتَه. لَيْسَ لديه شيء أكثرُ ليقوله إلينا اليوم (جْي. فيرنون ماكجي، خلال التوراة، ناشرو توماس نيلسن، 1983، المجلد الخامس، يُرقّمُ صفحات 473؛ مُلاحظة رساله بطرس الرسول الثانيه الى تيموثاوس 3 : 16).

الدّكتور إم . آر . ديهان قالَ، "الدليل ساحقُ جداً، إلى العقلِ المُطّلعِ روحياً ليس هناك أي تساؤلات مطلقاً بما يَتعلّقُ بالأصالةِ، والسلطة، وتاريخ الكتب الخمسة مِنْ موسى [ سفر التكوين, سفر الخروج, سفر اللاويين, سفر ألعدد وسفر التثنية]. هذا صحيح بشكل خاص عن سفر التكوينِ "(إم. آر . ديهان، إم. دي،. صور السيد المسيح في التكوينِ، دار نشر زونديرفان، 1966، مقدمة).

لذا، دعونا نَدْرسُ سفر التكوينِ بالتواضعِ والإيمانِ العظيمِ - منذ أن وَضعَ الرب السيد المسيح بنفسه ختم موافقته عليه، وإعترفَ بموسى بأنه الرجل الذي من خلاله الله أعطىَ هذا الكتابِ المقدّسِ.

" ثم ابتدأ من موسى ومن جميع الانبياء يفسر لهما الأمور المختصة به في جميع الكتب" ( لوقا 24 : 27 ).

( نهايه الموعظه )

يمكنكم مطالعه مواعظ دكتور هايمرز اسبوعياً على شبكه الانترنت على
www.realconversion.com وأنقر على ( Sermon Manuscripts )